العودة   ::: منتدى العمــالقة ::: > المنتدى العام > المكتبة الاسلامية

الملاحظات

المكتبة الاسلامية يشمل الحديث والسنه النبويه الشريفه والقرآن الكريم وكل ما يتعلق بديننا الحنيف


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل تحب الرسول صلي الله عليه وسلم آلاء المكتبة الاسلامية 2 08-05-2011 04:15
دفاع عن الرسول صلى الله عليه وسلم المصلوخي مالتيميديا اسلاميه 5 28-07-2010 08:52
(احياء سنن الرسول صلى الله عليه وسلم) اخت فى الله المكتبة الاسلامية 4 21-11-2008 10:26
مسابقة : سنن الرسول صلى الله عليه وسلم مريم قسم الألغاز 17 22-02-2008 02:03
:: غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم :: Khaled المكتبة الاسلامية 14 21-03-2007 05:00

إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
غير مقروء 23-07-2008, 05:52   #1 (permalink)
:: عملاق ماســى ::
 
الصورة الرمزية آلاء
 
تاريخ التسجيل: Jun 2008
الدولة: في عيــــ ماما ــــون
المشاركات: 2,740
آلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond reputeآلاء has a reputation beyond repute
a9 مقدمه عن حب الرسول صلي الله عليه وسلم


شبكة العمالقة


لم يحب الناس أحداً من البشر كما أحبوا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وسلم . ولكن لماذا ؟

لقد جبلت النفوس على حب من أحسن إليها ، وعلى قدر الإحسان تكون المحبة . ولذلك كانت المحبة هنا لامتناهية وليس لها حد ، لأن الإحسان الذي تلقته من الهادي البشير صلى الله عليه وسلم إحسان إليها في كامل دنياها ودينها ، أحبته أكثر مما أحبت نفسها وأولادها ، افتدته بأرواحها وبذلت أنفسها رخيصة دفاعاً من أجل مجرد كلمة سمعتها عنه . ويحق لها ذلك ، فإن الإحسان الذي أحسنه إليها ليس أحسان بشر عادي ، صحيح أنه بشر ولكن ليس كالبشر إنه قمة القمم حيث حاز الكمال في كل الفضائل ، كما أن الشيء الذي جاء به إليها ليس إحسانا بشرياً بل سعادة الدنيا والآخرة . لذلك أحبه المسلمون ، لقد كان أفضل نبي ورسول ، وكان أفضل أب وأفضل مولود وأفضل حاكم وأفضل معلم وخير زوج وخير صهر وخير جار ، كان صلى الله عليه وسلم خير الأخيار .

شبكة العمالقة

إن المؤلفين عندما يكتبون عن أحد العظماء فإنهم يزيدونه عظمة ، إلا عندما تكون الكتابة عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم فهنا يختلف الأمر وينعكس حيث أننا بالكتابة عن عظمته صلى الله عليه وسلم نتشرب ونقتبس جزءا قليلاً من أي عظمة من جوانب عظمته التي نكتب عنها . يصبح الكلام جميلا عندما نتكلم عن جماله الشريف ، ويصبح الكلام عذباً عندما نتكلم عن أخلاقه الطاهرة ، أما عندما نتكلم عن عبادته وعلاقته بربه فهنا يكون أعظم الكلام .

شبكة العمالقة

لقد استحق محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم بجدارة المنزلة العالية الرفيعة فأحب الله فاستحق حب الله سبحانه له ، وكان عبداً شكوراً ، وهذه هي السبيل لكل مسلم أن يسلكها .

ونحن المسلمين علينا أن نحمد الله سبحانه ونشكره أن جعلنا من أمة محمد صلى الله عليه وسلم ، فالله عز وجل أرسل خير رسول لخير أمة . فعلينا بالحب الصادق له والإيمان به وطاعته واتباعه ، علينا بالشوق إليه والذكر الدائم له ، لكي يرزقنا الله جواره ورؤيته ومرافقته في الجنة ، بل إن من أعظم أمانينا أن نحلم برؤيته في المنام في الدنيا . إن حب محمد صلى الله عليه وآله وسلم من حب رب محمد عز وجل .
شبكة العمالقة

أما الصلاة والسلام عليه فهي من أجمل أنواع ذكره فمع أنها عبادة لله ومع فضائلها في الدين والدنيا إلا أنها لون جميل رائع من ألوان حبه ، حيث تحلو الصلاة والسلام عليه دائماً وأبدا ، في كل حين وفي كل مكان ، وإن كان في أزمنة وأمكنة معينة أكثر فضلاً . الصلاة والسلام عليه يحلو تكرارها وتردادها حتى وكأنها قد أصبحت مثل التنفس أو أعظم . صلى عليه المسلمون نثراً وشعراً ، صلوا عليه لتعطير مجلسهم ، صلوا عليه ليجلي الله همومهم وغمومهم ، صلى عليه التجار والباعة حيث لم يجدوا لترويج بضائعهم أجمل منها . صلى عليه المسلمون عند أفراحهم وأعراسهم إذ لم يجدوا أجمل ولا أحلى ولا أجلب للسعادة في ليلة العرس من التلذذ بذكره والصلاة عليه ، صلت عليه الأمهات عند ملاعبة أطفالهم ، حيث لم تجد الأم شيئاً أفضل لرضيعها ليدخل أذنه وقلبه من الصلاة والسلام على هذا الحبيب . إن الصلاة والسلام عليه هي خير ما ترنمنا وتعطرنا واحتفينا به .

شبكة العمالقة
أما نسبه الطاهر الشريف فخير وأعز نسب ، لم يكتب الله سبحانه لأحد من طهر النسب والعفاف ما كتب له ، وذلك ليجمع الله سبحانه له خير ما جمع لأحد من مخلوقاته من الفضل والأخلاق ومن الجمال ومن النسب . فجمع الله تعالى له جمال الباطن وجمال الظاهر وجمال النسب .

شبكة العمالقة

اللهم ارزقنا في الدنيا حبه ، وبلغنا زيارته ، وارزقنا في المحشر شفاعته ، وفي جنتك جواره ومرافقته . اللهم آمين .



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم


(إن أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاة)

التخريج (مفصلا): البخاري في التاريخ والترمذي وابن حبان

في صحيحه عن ابن مسعود

تصحيح السيوطي: صحيح



نقلا عن كتاب( يا رسول الله لماذا أحبك ولماذا أصلى عليك )



قم بترك تعليق بحسابك الخاص على الفيس بوك , ليتم نشر مشاركتك بشبكة العمالقة وحسابك على الفيس بوك ..
توقيع : آلاء

شبكة العمالقة يارب اشفيكي ياختي يارب وتقومي بالف سلامه

اللهم امين

يارب ثبت اهلك ياعمرو علي فراقك
ونجي غريقنا



التعديل الأخير تم بواسطة fahd el sonna ; 23-07-2008 الساعة 06:44
آلاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
غير مقروء 23-07-2008, 06:54   #2 (permalink)
مشرف المكتبة الإسلامية
 
الصورة الرمزية fahd el sonna
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الدولة: المنصورة
المشاركات: 4,643
fahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud offahd el sonna has much to be proud of
افتراضي رد: مقدمه عن حب الرسول صلي الله عليه وسلم

ما أجمل الكلمات وما أعذبها عن رسولنا صلى الله عليه وسلم

ولاكن أن تتحول هذه الكلمات إلى واقع عملى وإلى منهج حياة هذا ما نريده

فالكل يدعى محبته صلى الله عليه وسلم

ولاكن أين نحن من هذه المحبة ؟؟

فإن المحب لمن يحب مطيع

حالنا وواقعنا دل على خير ذلك وأكبر دليل ظهور البدع والخرافات فى أمته صلى الله عليه وسلم وظهرو المعاصى التى أصبح المناس يجاهرون بها ليل نهار فى شوراع المسلمين ولا أكون مبالغا إن قلت أن السنة لم يصبح لديها نصيب فى كثير من بيوت المسلمين فى كل مكان إلا ما رحم ربى جلا وعلا

عند كلامنا عن رسولنا صلى الله عليه وسلم يجب أن نعرض أفعالنا وأقوالنا على ميزان الكتاب والسنة فما وافق أخذنا وما لم يوافق طرحنا به عرض الحائط ولاكننا اتبعنا الأهواء والله المستعان

قال الحسن البصرى رحمه الله :- ادعى قوم محبته صلى الله عليه وسلم
فابتلاهم جلا وعلا بقوله ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعونى يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم )

أين نحن من هديه أين نحن من سنته فى كل شئ فى العقائد فى المعاملات فى البيع والشراء فى زواجه فى شكله ومظهره الواقع دلا على أن المحبين له صلى الله عليه وسلم قلة قليلة وإنا لله وإن إليه راجعون

محبته صلى الله عليه وسلم ليس كلمة ترددها الألسنة فحسب لابل هو اعتقاد يتبعه عمل فإذا ذهب العمل ذهبت المحبة

اللهم صلى وسلم وزد وبارك عليك يا رسول الله صلاة سرمدية أبدية صلاة ملئ السموات وملئ الأرض

اللهم ارزقنا شفاعته وارزقنا صحبته فى جناتك جنات الخلود
توقيع : fahd el sonna

التغير الذى نريد


ربي اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب

اللهم ارحم أبى وجدتى وعمى وخالى وعمتى .......كم اشتقت إليك كثيرا يا جدتى


اللهم لا تعذب قلبا اشتاق إلى لذة النظر إلى وجهك الكريم

اللهم قنى عذابك يوم تبعث عبادك

اللهم ارزقنى حسن الخاتمة ولا تحرمنى الجنة ومرافقة حبيبك صلى الله عليه وسلم فى أعلى جنان الخلد

رجاء إلى كل من ظلمته في شئ أو أحزنته في شئ أو ضايقته في شئ أن يسامحني لوجه الله .. فإن الله شاكر عليم

أشهد الله ثم أشهدكم بأني قد تصدقت بعرضي علي الناس
وأشهدكم بأني قد سامحت من ظلمني في مالٍ أو من اغتابني أو من سبني أو من ظلمني في أي شئ طمعا بأن يغفر الله لي يوم القيامة ويسكني الجنة

واستودعكم الله عز وجل
fahd el sonna غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


File & pics upload

  العاب العمالقة -- شبكة العمالقة

الساعة الآن 09:15.